DSC_2025

ارتدي قناعك

فماذا يهمك؟

أنا !!

لا يهمك هذا الشخص

فهو أول ما تتخلين عنه

يتسرب من جوفك

وكأنه دخان

طرده مدخن عبر

ثغره الموارب

بل ماء

ذاب في قبضة

قاسية

لم تدري كيف تحتويه

بل حتى هواء تخلى

عن رئتي مريض

مر

كالعطر بأنفه

وفارقه

مع روحه

ارتدي قناعك فماذا

يهمك؟

جرحي !

لا يهمك هذا الجرح

فجروحك كثيرة

وهذا فرد في جماعة

بل جماعة في مجاعة

يرقصون رقصة المطر

عل السماء تمطر

رغيفًا

فتمطرهم

جوعًا

وعلى مثلي

جروحًا غائرة

لا تغادر جسدي

ولا قلبي

ولم يسلم حتى

طيفي

الذي لم يتقن التحليق

في حضورك

ارتدي قناعك

فماذا يهمك؟

حزني !

كأنك لا تعرفين طعمه !

أنت صانعه

أنت الطباخ

الذي يتذوقه ويلونه

كيفما يشاء

ثم يلقى الثناء

جارسون لا يعرف

أحدًا

والكل يناديه

ب “هيي” أو يصطنعون

له اسمًا صوتيًا ك “فيو”

خارجًا من بين طيات لسان

وثغر عابث بالهواء حوله

ثم يلام على كل شيء

على الطعم

والشكل

وعلى الشعرة

التي سقطت فيه

وأنتِ بعيدةٌ عن كل هذا

فلن يميزك أحد

فحقيقة قناعك لا

يعرفها سواي

ارتدي قناعك

فماذا يهمك

سوى نفسك وعالمك

وسأبقى أنا انظر

إليك مجردة

من كل شيء

حتى من ثياب

الأنوثة ذات الماركة

المزيفة

ارتدي قناعك

فماذا يهمني

فما عاد يهمني شيء

سوى نفسي

التي ابتغي أن تعود لي.

عطش لزخاتكم

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s